{كل يغني على ليلاه، وليلى البعض ليست ابنة شرعية}

حركة تحرير الوطن – العميد الركن فاتح حسون

هيئة التفاوض السورية انبثقت عن مؤتمر الرياض2 وقد ترأسها الدكتور نصر الحريري انتخابا، ثم ترأسها الأستاذ أنس العبدة كذلك انتخابا، وهما من كفاءات الثورة السورية، وهذه الهيئة ما زالت تمارس عملها، وتقوم بواجباتها، وأي تعطيل أو إعاقة لها يجانب الصواب، ويضر بثورتنا والعملية السياسية.

وبالتالي أعلن بصفتي الشخصية رفضي لأي منتج أو تصريح أو بيان أو تصرف يضر المؤسسات الثورية والسياسية المعتبرة، وأبيّن أني كعضو مستقل في مؤتمر الرياض 2 لم تتم دعوتي من أي طرف لأي اجتماع فيزيائي أو افتراضي يتعلق بمؤتمر الرياض2 وما انبثق عنه، ولو تمت دعوتي من المملكة العربية السعودية أو مؤسسة ثورية معتبرة لكنت قد لبيت الدعوة وأديت واجبي.

كما أؤكد أنه لا يحق لثلة من الأفراد أن يُشكلوا مجموعة في اجتماع افتراضي ويتكلموا باسم الآخرين، ولا ولاية لأحد (مهما كبر أو صغر )بالتحدث باسم المستقلين في الرياض2 سوى الأشخاص أنفسهم، أو المؤسسة التي انبثقت عن اجتماعهم، وإلا فقدوا صفة الاستقلالية.

فاتح فهد حسون
عضو مستقل في
مؤتمر الرياض 2
8-7-2020م

scroll to top