تقارير الإدانات وموقف المنظمات الآشورية والكردية  من حزب الاتحاد الديمقراطي

إعداد المكتب الكردي

 

تقارير الإدانات وموقف المنظمات الآشورية والكردية  من حزب الاتحاد الديمقراطي

 1 -صدر أكثر من 482 تقرير إدانة بحق قوات الحماية الشعبية .

2 -في 1 تموز 2013 أصدر مدير مكتب العلاقات الصحافية “فنتريل باتريك” في واشنطن بيانا صحفيا باسم الولايات المتحدة الأمريكية أدان فيه موقف حزب الاتحاد الديمقراطي(PYD ) بخصوص قتل المتظاهرين وجرح العشرات في بلدة عامودا.

3 -أصدرت منظمة هيومن رايتس ووتش في 19 حزيران 2014 تقريراً حمل عنوان ( تحت الحكم الكردي .. الانتهاكات بالمناطق الخاضعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي) ، وقد تحدث التقرير عن الاعتقالات التعسفية، والتعذيب الذي ينتهي احياناً بالوفاة، كما رصد تجنيد الاطفال في قواتهم ومعاركهم، ورصد ايضاً مجزرة القوات الكردية بحق المدنيين في عامودا.

4 -في 5 يوليو 2014 اعلنت منظمة نداء الانسانية السويسرية انها تمكنت من الحصول على التزام من اطراف كردية ( قوات حماية الشعب ، قوات حماية المرأة) من عدم تجنيد الأطفال، وانهم تعهدوا بتسريح 149 طفل.

5 -في 1 حزيران 2015 اصدرت صحيفة التايمز البريطانية تقريراً عن حملات التطهير العرقي الذي تقوم به قوات الحماية الكردية ضد العرب السوريين في المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

6 -في 12 حزيران 2015 اعربت الولايات المتحدة عن قلقها من تقارير تكشف استغلال حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي للدعم الجوي للتحالف الدولي للقيام لاستهداف المدنيين.

7 -منظمة العفو الدولية كانت قد اصدرت في 7 أيلول 2015 بياناً صحفياً حول انتهاكات حقوق الانسان التي يقوم بها حزب الاتحاد الديمقراطي وميليشياته المسلحة ضد المعارضين لهم، وانهم يستخدمون تهمة الارهاب للمخالفين لهم لشرعنة الاعتقالات التعسفية.

8 -منظمة العفو الدولية اصدرت تقرير في (13 أكتوبر/ تشرين الأول 2015) والذي جاء فيه (التهجير القسري للسكان وتدمير المنازل الذي تقوم به القوات الكردية في شمال سوريا وشمال شرقها، يشكل “جرائم حرب“.)

9 -في 1 حزيران 2015 أثارت مجلة فوكوس الألمانية إحدى أبرز المجلات قضية قيام القوات الكردية التابعة لحزب العمال الكردستاني بتجنيد القاصرات في صفوفها عبر تقرير نشرته وتناوله الإعلام الألماني باهتمام.

10 -في 12 حزيران 2015 عبرت الولايات المتحدة الأمريكية على لسان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية “جيف راثكي” ، عن قلقها من تقارير تكشف عن استغلال حزب “الاتحاد الديمقراطي” الكردي السوري، للدعم الجوي لقوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش”، في تهجير أعداد كبيرة من العرب والتركمان السوريين خارج مناطقهم.

 

 موقف المنظمات الآشورية والكردية

1 -أصدرت المنظمات الاشورية عدة بيانات ادانة وتوثيق لمجازر وانتهاكات وقعت ضد المدنيين في الجزيرة السورية من مختلف المكونات.

2 -أصدرت الاحزاب الكردية ما يزيد عن 80 بيان إدانة ضد ممارسات القتل والتهجير والاعتداء والاعتقال التي تقوم بها قوات حزب الاتحاد الديمقراطي.

3 -أصدرت منظمة كوردووتش الحقوقية الكردية ما يزيد عن 376 بيان وتقرير عن ممارسات وانتهاكات قوات الحماية الشعبية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي.

 

اترك تعليقاً

scroll to top