حركة تحرير حمص أطلقت مبادرة شعارها(( سوريا عرب – كرد – تركمان يد موحدة ضد الطغيان ))

{ مميز }
حركة تحرير حمص أطلقت مبادرة شعارها(( سوريا عرب – كرد – تركمان يد موحدة ضد الطغيان ))
دارت وقائعها في منطقة الحولة بلدة عقرب، وحضرها كافة فعاليات المنطقة من مختلف المكونات (عرب وكرد وتركمان )، ورجال دين ، وضباط منشقين ، وقادة فصائل عسكرية ، وفعاليات مدنية واجتماعية، وأكد كافة الحضور على الثوابت الثورية في نيل الحرية ووحدة التراب السوري ، ورفض كل مشاريع التقسيم التي يروج لها البعض أو يضع نفسه أداة لتنفيذها، كالتي وقعت في الشمال السوري من تهجير بحق العرب والتركمان على يد بعض الفصائل الكردية التي تسعى لتحقيق مكاسب آنية بغيضة غير قابلة للحياة ، كما أكدت أن الشعب السوري بكافة أطيافه كان وما يزال يد واحدة ضد الطغيان والمؤامرات الخبيثة .
وقد غطى المبادرة عدد من الوكالات الإعلامية ومراسلي المحطات الفضائية ، ولاقت قبولاً وترحيبا ضمن الحاضنة الشعبية في منطقة انعقادها التي من الله عليها بهطول الأمطار، واختتمت المبادرة بدعوة من إدارة حركة تحرير حمص للحاضرين على مأدبة إفطار صائم ، متمنية من الجميع تنظيم مثل هذه المبادرات في كافة المناطق السورية ليذكروا العالم كله أن ( الشعب السوري واحد ) .

اترك تعليقاً

scroll to top