تصريح القائد العام للحركة لموقع وصحيفة الاستقلال حول تعيين رئيس أركان لجيش نظام الأسد المجرم

حركة تحرير الوطن

•صرّح القائد العام للحركة العميد الدكتور فاتح حسون لموقع وصحيفة الاستقلال حول تعيين رئيس أركان لجيش نظام الأسد المجرم ما يلي:

•{ في الجيوش النظامية الموجودة في الدول غير الديكتاتورية الحكم يكون لرئيس الأركان دور فاعل بالتخطيط والتنظيم والتنفيذ، يستطيع من خلال هذا الدور تحقيق المهام المنوطة بالجيش بجدارة عالية.

أما في سورية، فبوجود حكم ديكتاتوري، وتسلط لأجهزة الأمن، وتدخل خارجي واضح بالقرار، فليس لمنصب رئيس أركان الجيش والقوات المسلحة فاعلية تذكر.

وقد تم تعيين لواء في هذا المنصب في جيش نظام الأسد بعد أن كان هذا المنصب شاغرا لسنوات، ويبدو أن الغاية من ذلك في هذا الوقت هو الموازنة ما بين وزير الدفاع ذو التوجه الإيراني، ورئيس الأركان الجديد ذو التوجه الروسي.

لن يكون باستطاعة رئيس الأركان الجديد أن يتخذ قرارا خارج جهاز الأمن العسكري المرتبط بمكتب الأمن القومي المؤتمر بأوامر المجرم الأسد ودائرته الضيقة الممزقة ما بين روسيا وإيران.

عملية إعادة تشكيل قوات نظام الأسد في جيش نظامي يسعى إليها نظام الأسد ليأخذ شيئا من القرار، لكنها ستصطدم بتوجهات القادة الروس والإيرانيين وقادة الميليشيات الإيرانية في سورية كحزب الله اللبناني، وباختصار شديد فنظام الأسد المسحوب منه القرار السياسي، لن يكون قادرا على اتخاذ قرار عسكري مؤثر .}.

scroll to top