بيان مشترك صادر عن القوى الوطنية و القومية العربية المناهضة للسياسات الايرانية التوسعية و مليشياتها الارهابية

حركة تحرير الوطن – المكتب الإعلامي

إلى ابناء الشعب العراقي الصابر وجميع الوطنيين الاحرار من ابناء أمتنا العربية

إلى ابناء الناصرية الاشاوس

مضى أكثر من عام على انتفاضة تشرين المباركة التي قادها شباب وشابات العراق بطريقه سلميه حضارية يشهد لها القاصي والداني للتعبير عن مطالبهم بالحرية والكرامة واسترداد وطنهم المنهوب و للتخلص من الاحتلال الايراني و ميلشياته الارهابية و طبقه السياسية الفاسدة والمجرمة التابعة لأحزاب المليشيات بمختلف أسماؤها و مشاربها  و التي تستلم أوامرها من الحرس الثوري الإيراني المصنف ارهابيا في كل العالم والولي  الارهاب خامنئي فكان شعارهم الاول ( نريد وطن ) فتم مواجهتهم بأقسى درجات العنف والقمع وسقط منهم مئات الشهداء والأف الجرحى والمعوقين أضافة الى اعداد كبيره من المعتقلين والمغيبين .

لقد استطاع هؤلاء الشباب الأبطال بدمائهم وتضحياتهم اسقاط حكومة عادل عبد المهدي ليخلفه رئيس حكومة أكثر خسة وعماله وهو مصطفى الكاظمي الذي وعد المنتفضين والثوار بأنه سيحقق مطالبهم بمحاكمة قتلة المتظاهرين والفاسدين وسراق اموال الشعب ولكنه لم يفعل شيئا بسبب فساد العملية السياسية وارتباطها الكامل بالمليشيات واجنداتها الايرانية.

ان صمود الثوار الابطال في ساحات العز والكرامة أذهل المؤسسات الأمنية والمليشيات الإجرامية وفقدت صوابها حيث استخدمت جميع الوسائل القمعية بما فيها الرصاص الحي والقناصين ولم تتمكن من اجهاض هذه الثورة العملاقة.

ومنذ ايام تشهد مدينة الناصرية البطلة مهد الثورة وقلعة الثوار قمعا وحشيا سقط على أثره عدد كبير من الضحايا بلغ عددهم حتى الآن أكثر من عشرة شهداء ومئات الجرحى بل ان مستشفيات المدينة لم تعد قادره على استيعاب وعلاج الاعداد الكبيرة من المصابين.

اننا في الوقت الذي نتقدم باحر التعازي لضوي الشهداء و ندعو بالشفاء العاجل لجرحانا  ، نعلن عن وقوفنا الكامل مع ابناء شعبنا الثوار في العراق , نحمل مليشيات الحكومة الايرانية في المنطقة الخضراء و على راسها مصطفى الكاظمي وأحزابها وميلشياتها مسؤولية الكاملة في ما ترتكب من جرائم بحق الشعب العراقي في الناصرية و في كل التراب العراقي ندعو دول العالم ومنظماته الإنسانية بإدانة هذه الجريمة و البابا الفاتيكان الذي يزور العراق بوقف زيارته تضامنا مع الشعب العراقي وثوار العراق الرافضين لحكم الارهاب الايراني و ميلشياته و للوقوف الى جانب الشعب العراقي والضغط على حكومة المليشيات الايرانية في بغداد لوقف سياسة القمع والقتل وانتهاك حقوق الانسان .

اما انتم ايها الثوار الابطال في كافة المحافظات ان انتفاضتنا متواصلة ومستمرة ومازال امامنا طريقا طويلا حتى تتحقق جميع مطالبنا ولن نتخلى عن سلميتنا في تحقيق هذه المطالب والاصرار عليها.

المجد والخلود لشهداء ثورة تشرين المباركة والخزي والعار لحكومة المليشيات المجرمة

1 – الجبهة الوطنية العراقية

2- الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية

3- حركة تحرير الوطن / سورية.

4 – الأمانة العامة لاتحاد القبائل والعشائر العربية السورية العراقية

5- جبهة الأحواز الديمقراطية (جاد)

6 – التحالف العربي الديموقراطي ـ سورية

٧-هيئة العمل وازدهار العراق

٨-الجبهة الوطنية اليمنية لمقاومة الحوثي والمد الايراني

٩- الجبهة الوطنية لأحرار العراق

١٠-جبهة التيار الوطني العراق

١١- مجلس عشائر العراق العربية في جنوب العراق

١٢-تنسيقية ثوار تشرين /العراق

١٣-أعمدة اركان العراق /الشيخ فيصل العنزي

١٤-جبهة روابط ثوار العراق

١٥- التيار الوطني العربي الديمقراطي في الاحواز

تحميل البيان بصيغة PDF: اضغط هنا

scroll to top