بيان تنديد بالإرهاب الذي ضرب مدينة استنبول التركية

الجمهورية العربية السورية

الجيش السوري الحر

حركة تحرير حمص

بسم الله الرحمن الرحيم

في الوقت الذي تتعرض فيه المدن والبلدات السورية وساكنيها للإرهاب المادي والمعنوي المتمثل بالتدمير الذي تلحقه الآلة العسكرية الهمجية للنظام وحلفائه ،والهادف إلى التغير الديمغرافي ، تلقى الشعب السوري خبر التفجيرات الإرهابية التي ضربت مدينة استنبول .

إننا في حركة تحرير حمص  ندين و نستنكر هذه الهجمة الإرهابية الشرسة ونتقدم إلى الحكومة التركية التي وقفت ولا تزال إلى جانب ثورتنا المباركة سياسياً وإنسانياً بأحر التعازي ، ونطالب المنظمات الدولية و كافة القوى الخيرة التي تقف إلى جانب الحق ، توحيد صفوفها و توجيه إمكاناتها كافة بوجه الطغيان و الإرهاب ، الذي أصبح آفة من الآفات في المنطقة تستهدف الحجر و البشر والقوى الخيرة .

والله غالب على أمره

حركة تحرير حمص

3 ربيع الثاني 1437 ھ الموافق

13 كانون الثاني 2016 م

 

اترك تعليقاً

scroll to top