المعارضة السورية المسلحة: لن نشارك بمؤتمر سوتشي فنحن نرفض إعادة تأهيل الأسد

أعلن عضو وفد فصائل المعارضة السورية المسلحة فاتح حسون أن الوفد لن يشارك في مؤتمر الحوار الوطني السوري المقررعقده نهاية الشهر الجاري في سوتشي بروسيا، معتبرا أن المؤتمر يسعى لإعادة تأهيل نظام الرئيس بشار الأسد.

وقال حسون في تصريحات لوكالة سبوتنيك ” بالنسبة لمؤتمر الحوار الوطني، فما زال وفد قوى الثورة السورية العسكري إلى مفاوضات أستانة على موقفه برفضه، وتابع تلقينا الدعوة لحضوره مؤتمر أستانا8 الأخير، وتم الرد بالرفض ببيان رسمي صدر منذ أستانة 7، وذلك ليس من أجل الرفض بل نحن من يسعى إلى الحوار، لكننا نسعى إلى حوار بناء تحت قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة وعلى رأسها بيان جنيف والقرار /2254/، وليس حوار “النظام مع نفسه”. لإعادة تأهيل نظام بشار الأسد الذي نكل بالشعب السوري.

وأضاف حسون : ننتظر من روسيا أن تقف موقف الحياد على أقل تقدير بيننا وبين النظام، لكنها تأبى إلا أن تكون معه تسانده وتؤازره في المحافل الدولية وكذلك في الميدان، مما يجعلنا غير واثقين إلى الآن بهذه الخطوة (مؤتمر الحوار).

وأشار إلى أن نجاح المؤتمر يتطلب أن تكون روسيا ضامنا للنظام السوري بحيث لا يخالف الاتفاقيات ولا يغدر ولا يخونن وحقيقة هذا لم يحدث.

كانت الدول الضامنة (روسيا وتركيا وإيران) قد أعلنت في ختام الجولة الثامنة من المفاوضات حول سورية في أستانا عن موعد انعقاد مؤتمر سوتشي للحوار الوطني السوري في 29 – 30 كانون الثاني يناير الجاري ، مع عقد اجتماع تحضيري خاص يومي 19 و20 من الشهر ذاته.

اترك تعليقاً

scroll to top