العدوان الروسي على سورية في يومه (11 ) تقرير القسم الإعلامي لحركة تحرير حمص بتاريخ 10 تشرين الأول 2015م

حمص وحماة:

 يستمر الثوار في صد محاولات قوات الأسد التقدم في الريف الشمالي والمدعومة بطيران الروس الذي يشن غارات جوية عنيفة جدا على مدينتي كفرنبودة واللطامنة وعلى مناطق مجاورة

والطائرات الروسية تقصف بالخطأ نقاط تتمركز بها عناصر نظام الأسد بالقرب من قرية الحاكورة في سهل الغاب بمحافظة حماة

اقتحام قرية معان النصيرية ب حوالي 27 دبابة و 300 مرتزق شيعي ونصيري مشاة بعد اقتحام قرية عطشان بغطاء طائرات جوية روسية

https://telegram.me/CNNsa7a

وفي حمص شهد الريف الشمالي وخاصة منطقة الحولة تحليق مكثف للطيران الحربي والروسي .

الدعم الروسي يقصف ميليشيا الأسد غربي حماة

 http://eldorar.com/node/88395

إدلب:
شن الطيران الحربي الروسي والسوري غارات جوية على بلدتي كفرسجنة والتمانعة ومدينتي كفرنبل و سراقب أدت لسقوط العديد من الجرحى في صفوف المدنيين.

اللاذقية :

 شن الطيران الروسي والسوري أكثر من 20 غارة جوية على منطقة جبل الاكراد بشكل عنيف        

في الوقت الذي تدور فيه المعارك بين كر وفر في المنطقة.

الحسكة::


شن طيران حربي ( لم يتم تحديد هويته) غارات جوية على قريتي ‏سودة وعبد بريف الحسكة الغربي الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة.

HOLA12

 

رصد ومتابعة:

صرح الكرملين: أن التدخل الروسي مستمر حتى يتقدم الجيش السوري على الأرض.

وزارة الخارجية الروسية: تم استهداف الثوار المحلين ولم نستهدف الدولة_الإسلامية بناءا على طلب من الأسد.

وتعتبر مثل هذه التصريحات غطاء للفشل الذي واجهه سلاح الجو الروسي في عدوانه على الثوار.

والله غالب على أمره 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

scroll to top