الثورة في مراحلها في إحدى مدن محافظة حمص

مدينة القصير أسطورة الثورة السورية التي لبت النداء وأشعلت لهيب الثورة في أحيائها ،وارتقى منها شهداء كُثر منذ بداية الثورة ضد النظام السوري. سيطرت الجيش الحر على المدينة منذ صيف 2012م، دامت السيطرة حتى مايو 2013م حين قام النظام السوري المجرم  بالتعاون مع ميليشيا حزب الله بشن غارات عليها لاستعادة الريف المحيط بالمدينة تمهيدا لإقتحامها في 19 مايو 2013، وشكلت نتائج هذه المعركة منعطفا مهما في الثورة السورية و قد تمت السيطرة النهائية عليها من قبل ميليشيا حزب الله و قوات النظام بتاريخ الأربعاء، 5 يونيو 2013.

والله غالب على أمره

 

اترك تعليقاً

scroll to top