أولئك يجزون الغرفة بما صبروا ويلقون فيها تحية وسلاما

الجمهورية العربية السورية 

الجيش السوري الحر 

حركة تحرير حمص 

بسم الله الرحمن الرحيم 

أولئك يجزون الغرفة بما صبروا ويلقون فيها تحية وسلاما

حركة تحرير حمص تتقدم بأحر التعازي للقائد البطل 

أبي العباس عساف 

إبن الشهيد وأخو الشهداء الأربعة بإذن الله تعالى وذلك بمقتل ( 39 ) فردا من عائلته أغلبهم أطفاله وأطفال أخوته الشهداء وزوجاتهم بسبب القصف الروسي لملجأ كانوا فيه ذات دقة عالية في ريف حمص الشمالي ، وما كانت كلماته التي أقسم فيها على متابعة طريق الثورة حتى تحقيق النصر إلا نبراسا نهتدي به حتى آخر قطرة من دمائنا .

والله غالب على أمره 

2 محرم 1437 للهجرة الموافق 15 تشرين الأول 2015م 

حركة تحرير حمص 

اترك تعليقاً

scroll to top